جديد الموقع

ليس كل دعوة يقدر لها النجاح

تاريخ النشر: 
الأحد, كانون الثاني (يناير) 1, 2017

هناك أنصار للحق في أقطار كثيرة، ولكن الحديث الآن عن نجد, فكان فيها من الشر، والفساد، والشرك، والخرافات، ما لا يحصيه إلا الله -عز وجل-، مع أن فيها علماء فيهم خير، ولكن لم يقدر لهم أن ينشطوا في الدعوة وأن يقوموا بها كما ينبغي، وهناك أيضًا في اليمن وغير اليمن دُعاة إلى الحق، وأنصارٌ قد عرفوا هذا الشرك وهذه الخرافات ولكن لم يقدر الله لدعوتهم من النجاح ما قدر لدعوة الشيخ محمد لأسبابٍ كثيرة:

  •  منها عدم تيسر الناصر المساعد لهم.
  •  ومنها عدم الصبر لكثيرٍ من الدعاة وتحمل الأذى في سبيل الله.
  •  ومنها قلة علوم بعض الدعاة التى يستطيع بها أن يوجه الناس بالأساليب المناسبة وبالعبارات اللائقة والحكمة والموعظة الحسنة.

ومنها أسبابٌ أخرى غير هذه الأسباب, ومن المعلوم أن لكل نعمة حاسدًا وأن لكل داعٍ أعداء.

الشيخ: 
محمد بن محمد صغير عكور