هل لطالب العلم أن يُكثر على شيخه الأسئلة عن الشر والفتن؟
جديد الموقع

الفتاوي

Facebook Twitter Google+ LinkedIn

الفتاويهل لطالب العلم أن يُكثر على شيخه الأسئلة عن الشر والفتن؟

السؤال
يقول السائل: بارك الله فيكم شيخنا هل يُؤخذ من حديث حذيفة - رضي الله عنه - أنَّ طالب العلم يُكثِر عَلىٰ شَيخِه السُّؤالات عَن الشَّر والفِتن؟


المفتي : عبيد بن عبد الله الجابري التاريخ : 2016-01-12 المشاهدات : 205

الجواب :

 حسبَ ما يحتاج، أهل العلم ذكروا آداب الطالب مع شيخِه أَنَّه يسأله عن ما يحتاج إليه ولا يُمله بكثرةِ الأسئلة وَلَا يُشغله عن غيرِه، لأنَّ بعض الطُّلاب يحبُّ أَن يستأثر بالمجلس فتجِدُه لَا يُراعي أحوال الشِّيخ، ولا يُراعي أحوال الجالسين الذين ينتظرون من شيخهم ما ينتظره هٰذا، لابدَّ من التأدُّب ومراعاة الأحوال والنَّظر.



 


© موقع ميراث الأنبياء 2016 جميع الحقوق محفوظة