جديد الموقع

حكم إمامة من لديه عذر يمنعه من الركوع والسجود

التصنيف: 
الإمامة وأحكام المساجد
السؤال: 

هذا يقول إذا كان هناك شخص لا يتمكن من فعل بعض أركان الصلاة على الوجه المشروع لعذر يمنعه من ذلك كمن لا يستطيع أن يجلس الجلسة بين السجدتين وللتشهد لمرض في رجله فهل يتقدم للإمامة المصلين أو يدعها لمن يصلي الصلاة على هيئتها المشروعة؟

الجواب: 

لا. لا يتقدم ويدع غيره ممن يصلي بالناس الصلاة بصفتها التي جاءت عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- إلا في حال واحدة هي إذا لم يكن ثَم من يقرأ ويحسن الصلاة بالناس ولا توجد إلا أنت فإنك حينئذ تتقدم لحاجة الناس إليك، فإذا كنت لا تستطيع الجلوس بين السجدتين لمرض ونحوه تكون شبه الواقف على ركبتيك لا تجلس لا تعطف الركبتين تثنيهما، فإذا جاء الجلوس للتشهد تربعت تجلس جلسة المتربع بهذا الشرط، أما إذا كان الحمد لله في المكان غيرك فلا تتقدم وأنت على هذه الحال والله اعلم.

الشيخ: 
محمد بن هادي المدخلي