جديد الموقع

حكم عمل المظاهرات في بلاد الكفار

التصنيف: 
المظاهرات
السؤال: 

هذا يسأل يقول يا شيخنا في هذه الأيام في أوروبا يجتمع المسلمون لإقامة المظاهرات معتقدين النصر بذلك لإخوانهم في بلاد الشام، هل يجوز إقامة ذلك في بلاد الكفر؟

الجواب: 

أولًا قبل أن تسأل هل يجوز إقامة ذلك في بلاد الكفر؛ قل هل يجوز إقامة المظاهرات أصلًا في الشرع؟

لأن هذا الحكم لا يختلف في بلاد الإسلام أم في بلاد الكفر، الحكم واحد.

وقد بينا مرارًا أن هذا ليس من هدي الإسلام؛ أعني إقامة المظاهرات والاعتصامات وغير ذلك ليس من الشريعة في شيء، وتكلَّم العلماء في هذا وألفت كتب في هذا وكتب شيخنا العلامة الناقد الناصح الأمين شيخنا الشيخ ربيع -حفظه الله- مبيناً حكم المظاهرات في الشريعة الإسلامية، وغيرهم من أهل العلم كتبوا أيضاً وتكلموا.

فالأمر بيّن وظاهر كونك في بلاد الكفر لا يعني لك أنك تفعل أمراً لا يجوز في الشرع، ومن ظن أن الاعتصامات والمظاهرات هي سبيل النصر، كم الذين خرجوا سنوات وطوال ومرات وكرات ما رجعوا إلا خائبين، ما رجعوا بشيء، حتى ولو رجعوا لا يعني أن هذا الفعل مسوّغٌ له شرعاً أبداً.

فلا تفعل ولا يجوز لك أن تحث غيرك أن تفعل، بل ولا يجوز لك أن تعتقد أن هذا يجوز في الكفر دون بلاد أهل الإسلام؛ لأن هذا الفعل ليس من الشريعة في شَيْء.

وقد ذكرنا لكم فيما مضى أن بعضهم أورد على شيخنا الشيخ محمد العثيمين رحمه الله- أنه لو أذن ولي الأمر يعني- يسمح بالمظاهرات؟

قال: هي أصلاً لا تجوز ولو أذن بها فلا طاعة لمخلوق في معصية الخالق، إنما الطاعة في المعروف -بارك الله فيك-.

الشيخ: 
 عبد الله بن عبد الرحيم البخاري