جديد الموقع

كيف يفعل من نقض وضوءه في صلاة الجمعة؟

التصنيف: 
نواقض الوضوء
السؤال: 

هذا سائل يقول: كيف يفعل من نقض وضوءه في صلاة الجمعة، إذا رجع هل يصليها ظهرًا أو جمعة ركعتين يعني؟

الجواب: 

إذا انتقض وضوءه لصلاة الجمعة الواجب عليه أن يخرج من الصلاة فيتوضأ ويرجع فيصلي مع الجماعة يصليها جمعة، لا أن يستمر وهو يعلم أن وضوءه منتقض، من علم وأتم الصلاة وهو غير متوضأ أو انتقض وضوءه وهو يعلم ذلك هذا على خطر عظيم، يخشى عليه من المروق من الدين؛ لأنه استباح عبادة يشترط لها الطهارة، (لا يقبل الله صلاة أحدكم إذا أحدث حتى يتوضأ) انتبه!

فهذا إذا ما فعل يخشى عليه أنه يستبيح وهذه الاستباحة خطيرة، فإذا كان انتقض وضوءه الواجب أن يخرج من الصف ولو كان خلف الإمام، لا عيب في هذا ولا حرج في ذلك، فلست في أول من انتقض وضوءه ولن تكون آخرهم، والهدي والسنة في هذا معروف، تخرج تتوضأ وترجع فتصلي، أما إن صليت مع الناس ثم بعد ذلك علمتَ أن وضوءك قد انتقض ولم تشعر به في أثناء الصلاة ولم تذكره في أثناء الصلاة فارجع وصلِّها ظهرًا، لأن الجمعة قد فاتت أعني الصلاة صلاة الجمعة، إلا إذا كان ثمة مسجد قائم آخر يصلي الجمعة يمكن أن تدركه فاذهب وصلي معهم.

الشيخ: 
 عبد الله بن عبد الرحيم البخاري