جديد الموقع

هل الابتداع يطلق على العبادات والعقائد أم في أحدهما دون الأخر؟

التصنيف: 
البدع المحدثة
السؤال: 

هذا يسأل يقول هل الابتداع يطلق على العبادات والعقائد؟ أو يكون في العبادات فقط؟ أو يكون حتى في العقائد؟

الجواب: 

لعلكم سمعتم بفرقة الجهمية، صحيح؟ ولعلكم أيضًا سمعتم بفرقة المعتزلة، صحيح؟ ولعلكم أيضًا سمعتم بفرقة الأشاعرة؟ ولعلكم سمعتم بفرقة الماتريدية؟ ولعلكم سمعتم بالمرجئة إلى غير ذلك، فهل هذه الفرق ووصف العلماء لها بالمبتدعة فرقةٌ مبتدَعة ومبتدِعة، هل هو خاص لوقوع في الابتداع في أبواب العبادات أو كانت اخلالاتهم ومخالفاتهم وابتداعهم كان في أمر الاعتقاد؟

في أمر الاعتقاد، فمن قال بأن الابتداع محصور في العبادات فهذا لا يعرف طريقة أهل السنة ومنهج أهل السنة -رحمهم الله- في وصف من وقع في البدعة، فعليه أن يتعلم، لا يصح القول بحصر الابتداع في العبادات يكون في هذا ويكون في العقائد، وضح؟!

الشيخ: 
 عبد الله بن عبد الرحيم البخاري