جديد الموقع

888100

السؤال: 

هذا سائل يسأل؛ يقول شاب تقدم لخطبة فتاة فاُشْتُرط عليه ألا يتزوج عليها يعني بثانية ولا نريد مهرا غير هذا الشرط يعني جعلوه مهرا؛ فهل يصح أن يكون هذا الشرط مهرا؟

الجواب: 

لا، الشرط شيء والمهر شيء، لا يكون هذا }وَآتُوا النِّسَاءَ صَدُقَاتِهِنَّ نِحْلَةً }[النساء:٤]

فهنا مهر وهنا شرط لا يصح والله أعلم أن يكون الشرط مهرا، لكن تعطى المرأة ولو كان معنويًا، زوجتكها بما معك من القرآن، فلا حرج، أما أن يجعل ذلك شرطا لا، والله أعلم.

لكن هل هذا الشرط صحيح أصلا؟ هذا شرطٌ وإن قلنا أنه لا ينبغي أن يكون، وتم بين الطرفين أن شُرِطَ هذا الشرط وقَبِلَ الطرف الآخر لَزِمَه، لو قلنا بأنه شرط؛ الأصل ألا يكون لكن لو وقع شرط صحيح ولا يفسد به النكاح.

الشيخ: 
 عبد الله بن عبد الرحيم البخاري