جديد الموقع

8882000

السؤال: 

يقول: ذكرتم - بارك الله فيكم- أنَّ من ذهب إلى مكة بِنِية النُّسك يبدأ بالطواف من باب المُسارعة بالنُسُك؛ فهل له أيضًا أن يُصَلِّي ركعتين تحية المسجد ثُمَّ يبدأ بالطواف؟

الجواب: 

وأمَّا إذا كان دخل - ومثَّلْت لكم مثلنا نحن الآن نأتي في الزِّحام - ما لَهُ نُسُك، فقوله: تحية البيت الطواف مُطلقًا هذا غير صحيح، إذا نَوَى الطواف طاف، إذا لم يَنْوِ الطواف صَلَّى تحية المسجد الحرام كبقية المساجد، ويجلس ومن جاء بالنُسك؛ فإذا كان عنده قوة بادَرَ بأدَاءِ النُّسك.

الشيخ: 
محمد بن هادي المدخلي