جديد الموقع

8883157

السؤال: 

من تونس ، يقول السائل:

بارك الله فيكم أنا سلفي أسكن في جنوب تونس في منطقة كثر فيها عبادة القبور والأولياء حتى والدي, قررت الذهاب إلى السعودية لطلب العلم الشرعي لكن أمي رفضت فهل أعصي أمرها وأذهب أو أبقى وأطيعها ، وقد بلغت من العمر عشرين سنة أفيدوني بارك الله فيكم ثم يقول مع العلم أنه لا يوجد علماء في بلدنا ؟

الجواب: 

 أولا: يمكنك تحصيل العلم إن شاء الله عن المواقع ، مواقع الإنترنت كموقع ميراث الأنبياء التي تبث العلمالشرعي فسوف تحصل على قدر جيد من العلم وأنت في دارك .

ثانيا: لا شك أن الجلوس لأهل العلم ومشافهتهم وسماع حديثهم مشافهة هذا لا يعدله شيء ، والجلسةبين يدي العالم إذا أخلصت فيها لله عبادة ، ما دمت تطلب العلم.

 فلا مانع إن شاء الله أن تأتي إلى السعودية وغيرها من البلاد المسلمة التي يكثر فيها علماء الشرع عامةوعلماء العقيدة خاصة ، لأن التخصص فرض علينا في هذا العصر.

لكن باستعمالك تورية فتستأذن والدتك بأنك سوف تعتمر ، نعم ، سوف تعتمر ثم تعود فإذا أتيتاجلس فترة وكن على اتصال بأهلك نعم وقد يسر الله وسيلة الاتصال ولله الحمد فإذا نلت قدرا تعود.

هذا إذا كان لديهما من يخدمهما غيرك أما إذا لم يكن هناك من يخدمهما غيرك فتحتسب وتصبر وتصابر وتتابع المواقع التي يبث فيها العلم الشرعي ، وأسال الله أن يحفظنا وإياك والسامعين بالإسلام والسنة.

الشيخ: 
عبيد بن عبد الله الجابري