جديد الموقع

جوازُ التّبرُّك بالنبيّ-صلّى الله عليه وسلّم-

تاريخ النشر: 
الاثنين, كانون الثاني (يناير) 11, 2016
  • عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ، (( أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، دَخَلَ عَلَى أُمِّ سُلَيْمٍ، وَقِرْبَةٌ مُعَلَّقَةٌ، فَشَرِبَ مِنْ فَمِ الْقِرْبَةِ وَهُوَ قَائِمٌ، فَقَامَتْ أُمُّ سُلَيْمٍ إِلَى رَأْسِ الْقِرْبَةِ فَقَطَعَتْهَا))  .

    هذا نحو أم سليم وأم أنس- رضي الله عنه وأرضاه- خادم النبي - صلى الله عليه وسلم - هكذا صنعت -رضي الله عنها- قطعت فمها لتتبرك وتتداوى به  -رضي الله عنها- وهو تبرك جائز بالنبي - صلى الله عليه وسلم-

  •  

    حديث أنس عند الإمام أحمد- رحمه الله تعالى- وكذلك الدارمي وغيرهم.

     

الشيخ: 
محمد بن عبد الوهاب