جديد الموقع

نصيحة من الشيخ ربيع لطلابه في الحجَّ

تاريخ النشر: 
السبت, كانون الثاني (يناير) 9, 2016

تعلَّموا مناسِك الحج كلها، أرْكانها، وواجباتها، وسُنَنها، ومستحباتها، ادرسوا هذا من كُتب العلم، ولا تَتَّكِلوا على المحاضرات، واللِّقاءات هذه، وما شاكل ذلك، ادّرسوا، أرجو أن تكونوا كُلُّكم طلابَ علم، وينبغي أن نَجِدَّ في طلب العلم فيما يتعلَّق بالحج، وما يتعلَّق بالصَّلاة، والزَّكاة، والصَّوم، والحجِّ، والأخلاقِ، وسائر الأشياء،

 

لكن في هذه الأيام يجب أن نهْتم بقضايا الحجِّ وأموره، فندرُسها؛ لنعبد الله على عِلم لا على جَهل، بعضهم لازال يتخبَّط في حجِّه؛ بِسبب الجَهل، لا، العبادة لابُد أن تكون قائمة على العِلم والبَصيرة، فادْرسوا، وتعلَّموا، وميَّزوا- بارك الله فيكم- بين الحَلال والحرام، وبين الواجِبات، والأركان، والسُّنن، والمُستحبات، وما شاكل ذلك، وأدُّوها« مَنْ حَجَّ فَلَمْ يَرْفُثْ وَلَمْ يَفْسُقْ رَجَعَ كَهَيْئَتِهِ يَوْمَ وَلَدَتْهُ أُمُّهُ » هذا بيانٌ، وتأكيد للآية ((مَن حجَّ فَلَم يَرْفث ولَم يَفْسق، خَرَجَ  مِن ذُنوبِه كَيومِ وَلَدته أُمُّه)) فاجتنبوا الرَّفث، والفُسوق؛ ليكفِّر الله عنكم الخَطايا، فتخرجوا بعد انتهاء الحجِّ، كأنكم ولدِّتم على الفِطرة « كُلُّ مَوْلُودٍ يُولَدُ عَلَى الْفِطْرَةِ».

الشيخ: 
ربيع بن هادي عمير المدخلي