جديد الموقع

الفتاوى

يسألون كثيرًا وكثيرًا حول موضوع الحج بلا تصريح، ولا أستطيع، والتصاريح غالية، إلى غير ذلك من الأمور التي يلاقونها أو يجدونها وقد يكون البعض صادقًا وقد...
السؤال التاسع عشر وهذا سؤال يقول: امرأة أرادت أن تقضي عن زوجها الحج بعد موته - يعني تؤديه - وقد كان يصلي ثم مرض ، فكان يتيمم، ثم ترك الصلاة بعد ،...
هذا ذكرناه؛ يقول: لو أن إِنسانًا وقف بعرفة ثُمَّ ارتد عن الإسلام يوم عرفة ثُمَّ عاد إِلَىٰ الإسلام في ليلة مزدلفة.
وهذا يسأل يقول: يا شيخ الجامعة الإسلامية عاهدت لنا أَلَّا نذهب للحج إِلَّا بتصريح؛ فهل يجوز الذهاب إِلَىٰ الحج مع العلم أَنِّي لم أحج حجَّة الإسلام؟
يقول: هل يجوز للمرأة أن تحجَّ حَجَّة الإسلام وزوجُها غير راضٍ مع وجودِ مَحْرَم؟
يقول: هل الخادمين في زماننا إذا حجُّوا؛ هل يسقط عنهم حجة الإسلام؟
هذا يسأل عن ضابط الاستطاعة في الحج؛ إِذَا كان عندهُ امرأة ولهُ مال يكفيه شهرين؛ هل يحج أم لا؟
هذا سائلٌ من فرنسا يقول: شيخنا الفاضل – بارك الله فيكم وفي عِلمِكُم – لدَيَّ هذا السؤال أحسنَ الله إليكم رجلٌ يريدُ أداءَ الحجّ ويسأَل إن كانَ يجوزُ...
وهذا يسأل عن من أحدث أثناء الطواف في حالة الزِّدحام وهو لا يستطيع أن يخرج ليتوضَّأ ويعود ليطوف.
هذا سؤالٌ أقرؤه يقول: امرأة خرجت حاجةً وقبلَ أن تطوفَ للإفاضة حاضت فانتظرت حتى ظنَّت أنها قد طهرت فاغتسلت، ثم طافت وسعت - السَّعي لا يُشترط له...
وهذا يسأل عن وجود المحرم للحج في حقِّ المرأة؛ هل يُشترط وجود المحرم؟
وهذا يسأل عن التَّصريح في الحج؛ إذا لم يوجد التصريح.
يقول السائل: طفتُ في الحج بدون طهارة طوافين جهلًا مني؛ فهل عليَّ شئ؟
حفظكم الله يقولُ السائل: خرج مِني مذيٌّ لشهوة في حجِّ السنة الماضية وجهِلتُ ماذا أفعل، فهل عليَّ شيء - بارك الله فيكم -؟
يقول حفظكم الله: ما الضابط في المخيط؟
ويقول: وهل يجب أن يكون الإزارُ مفتوحًا بحجة أن العرب كانوا يلبسونه مفتوحا؟
يقول: بالنسبةِ للحاج أو المُعتمِر هل يجوزُ له أن يَصِلَ شِقَّيْ إِزارِهِ ببعضهما بخياطةٍ بحيث يكون إزاره مُغلقًا؟ أم أنَّ ذلك يدخل في المَخيط؟
يقول: هل الذي يشتغل يلبس الإحرام؟
هذا يقول هل يجوز منعها من حج النَّفل مطلقًا؟ وهل يمكن قياس هذا بحديث ((لَا تَمْنَعُوا إِمَاءَ اللَّهِ ))؟
يقول السائل – حفظكم الله -: شيخنا بارك الله فيك ونفعنا الله بعلمك وأطال الله في عمرك على طاعته, قال: حصلت على إقامةٍ في مكة وأتيت لزيارة المدينة...